آخر الأخبار
The news is by your side.

غارات برتقالية تزلزل المنتخب الغاني

امونه عثمان

بمشاعر مختلطة بعضها حزينه لأنه آخر مونديال لرونالدو وبعضها فرح لمشاهدته، ملئت الجماهير البرتقالية ملعب مباراة منتخب غانا والبرتقال ضمن مباريات الجولة الأولى لدوري مجموعات بطولة كأس العالم قطر 2022.

مشاهد الشوط الأول كانت من طرف واحد وسيطرة غير مفاجأة لرفاق الدوون، الذي يخوض آخر مونديال له في مسيرته الكروية لذا عندما عزف النشيد الوطني شاهدنا دموع للأسطورة كريستيانو رونالدو الذي يودع أجواء المونديال.

لذا ظهرت محاولات عديدة من المنتخب البرتغالي خاصة بعد حالة الضغط التي مرت بها المنتخبات الكبرى وذلك بعد هزيمة منتخب ألمانيا والأرجنتين، ليسجل رونالدو الهدف الأول لكن الحكم قام بإلغائه بداعي المخالفة ، لكن رونالدو حاول مرة أخرى وتسبب في ركلة جزاء سددها بنجاح ليتقدم للبرتقال، لكن أندري أيوو عدل النتيجة قبل خروجه من أرضية الملعب.

ليأتي فتى فريق أتلتيكو مدريد جواو فليكس وتقدم مرة أخرى للمنتخب البرتقالي ليلحقه البديل رفائيل لياوو ويعزز نتيجة التقدم بهدف ثالث ، مما تسبب في غضب منتخب غانا الذي عاد وسجل هدف ثاني وقلص الفارق لكن هذا الهدف لم يشفع لهم وحققت البرتقال أولى ثلاث نقاط في البطولة ويعزز حظوظه في التأهل للدور الثاني

شارك على
أكتب تعليقك هنا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.