آخر الأخبار
The news is by your side.

 تنسيقية لجان مقاومة  الديوم الشرقية: لن نسير خلف قوى الحرية والتغيير

 تنسيقية لجان مقاومة  الديوم الشرقية تعلن  انها لن تسير خلف قوى الحرية والتغيير

 

سوداني بوست: حسن اسحق 

 

اعترفت تنسيقية لجان مقاومة الديوم الشرقية في بيان لها صدر امس الاثنين بضعف تحالف قوي الحرية والتغيير لاستمرار الانتهاكات ضد المواطن السوداني.

 

 اضافت التنسيقية، لم تتوقف الدماء عن السيلان حتى في فترة الحكم المدني، كانت الفترة سوى تقسيم للسلطة و الثروة بين العسكر و الأحزاب. 

 

اضافت  نتيجة هذه الشواهد، والتعهد الذي قطعوه علي الشهداء، اكدت انها لن تنساق خلف هذه التحالفات مرة أخرى، وإن تناست قوى الحرية والتغيير مطالبتها في بادئ الأمر بالرجوع لما قبل الخامس و العشرين من أكتوبر. 

 

اعلنت تنسيقية لجان مقاومة الديوم الشرقية انها لن تسير خلف قوى الحرية و التغيير في أي من دعواتها، و أن كل من يرغب في المشاركة في الفعاليات الثورية فـ مرحباً به ثائراً و ليس قائداً. 

 

نأت تنسيقية لجان مقاومة الـديـوم الـشرقـية بنفسها عن الصراعات، والمشاكسات، والتكتلات الحزبية القديمة و الجديدة. 

 

 واكدت التنسيقية  أن شوارع الثورة ليست ميداناً لهذه المعركة، و أنه لا يحق لأي حزب أو تحالف أو جسم أن يقيم منصة أو يخاطب الجماهير في تقاطع باشدار سوى لجان المقاومة. 

 

اخيرا ترحمت على أرواح الشهداء الطاهرة و التي سقطت في البلاد، بسبب الحروب القبلية المصطنعة، و زرع الفتن، و الفساد المتفشي في البلاد التي يحكمها الجهلاء بقوة السلاح و الدبابات.  

 

 

 

أكتب تعليقك هنا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.