آخر الأخبار
The news is by your side.

وزير الصحة الاتحادي يقر بعدم توفر الإحصائيات عن مرض الكبد الفيروسي

وزير الصحة الاتحادي يقر بعدم توفر الإحصائيات عن مرض الكبد الفيروسي

سوداني بوست : هدى حامد

أكد وزير الصحة الاتحادي هيثم محمد إبراهيم تضافر الجهود والتجارب الطلابية والمحتمعية لمكافحة مرض الكبد الفيروسي، مقرا بعدم توفر الإحصائيات عن المرض حتى على مستوى العالم بالبلاد  ولا يعرف المريض بإصابته الا من خلال بنوك الدم او فحص الحوامل واصفاً الوضع بأنه صعب، وزاد بأن هناك زيادة في عدد الإصابات.
وثمن الوزير استراتيجية المكافحة التي وضعتها الوزارة، كاشفاً عن قرب جني ثمارها علي حد تعبيره،
ووصف مدير المركز القومي لعلاج أمراض الجهاز الهضمي والكبد الدكتور عبد المنعم الطيب إن إجراء اول عملية لزراعة الكبد بالبلاد بالإنجاز الكبير لوزارة الصحة وقال إن هناك ازدياد في الإصابة بالكبد بين المواطنين.

أوبدى ممثل الصحة العالمية الدكتور نعمة سعيد عابد تخوفه من ظهور نوع سادس من فيروس الكبد الفيروسي في عدداً من الدول الأوروبية، كاشفاً عن انتشار هذا النوع ب 37 دولة  أوروبية حيث سجلت بتلك البلدان 22 حال وفاة وزاد بأن الدراسات أثبتت ذلك.

واشار ممثل الصحة العالمية إلى أن هناك أكثر من مليون حالة وفاة بفيررس سي وبي أو سي وجي، مضيفاً بأن 9،50مليون مصاب ياخذون العلاج، 10% لا يعرفون انهم مصابون، 22% لا ياخذون العلاج اما لعدم توفره او لغلاء ثمنه، وأن 42% من الأطفال اخذوا جرعة تطعيم فيروس الكبد، مثنيا على نجاح اول حالة زراعة كبد، معتبراً إياه إنجاز في ظل ما يمر به السودان من أزمات.

داعياً الداعمين من الشركاء  تقديم الدعم  المجتمعي والمساهمة في الرعاية ، المسوحات، البحوث لتغطية العاصمة والولايات مد يد العون لتنفيذ الاستراتيجية بما يقارب ال 270 مليون دولار.

وعبر عن أسفه لوفاة مريض كل 30تانية بالمرض.
وقالت مدير إدارة المكافحة الدكتورة سارة إبراهيم أن الوقاية من الاصابك بفيروس الكبد ممكنة عبر التطعيم، ودعت الحوامل والامهات إلى أخذ الجرعة للقضاء على المرض، مطالبة بأهمية تحريك الموارد للقضاء على المرض بحلول 2030م،وضرورة إدماج الفحص والعلاج بالمراكز الصحية بكافة ولايات البلاد.

وأكد مدير المركز القومي لأمراض الجهاز الهضمي الدكتور عبدالمنعم الطيب أن نجاح اول عملية زراعة كبد بالسودان يعد إنجازا يحسب لصالح وزارة الصحة، مطالباً بضرورة وضع الميزانيات ليكون هناك فحصا وعلاجا بالمجان لمرضى الكبد الفيررسي، مشيراً إلى الاستراتيجية لمكافحة المرض والتي انطلقت منذ العام 2012م  كاشفاً عن حملة يقودها مركزه بمنطقة ابو حمد شمالي السودان استمرت ثلاثة أيام لفحص وتطعيم المواطنين ضد مرضى الكبد الفيروسي.

وشكا مدير البرنامج من معاناة في فحص ال bcr   بمستشفى ابن سينا ومعمل استاك وزاد بأن 50% من المرضى بحاجة إلى علاج، منوها لضرورة تضافر جهود التأمين الصحي والأدوية والسموم، والامدادات الطبية وغيرهم من الجهات ذات الصلة من أجل توفير العلاج. المجاني والمخفض
وإحتفلت الإدارة العامة للرعاية الصحية الأساسية بوزارة الصحة الاتحادية الممثلة في برنامج مكافحة الإيدز والتهاب الكبد الفيروسي والأمراض المنقولة جنسيا رحبت فيه ممثل الإدارة سارة إبراهيم بالحضور

أكتب تعليقك هنا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.