آخر الأخبار
The news is by your side.

قنيص… اداسي.. و عجز الحكومة

ضد الانكسار .. بقلم: أمل أحمد تبيدي
قنيص… اداسي.. و عجز الحكومة

الصراعات القبلية أصبحت تهدد استقرار الدولة.. القبيلة محور أساسي فى الصراعات السياسية… لذلك تفشل الحكومة فى حلها.. وتخرج عن سيطرة القوى السياسية.. لأنها تفتقر لوجود خطاب سياسي يجمع لا يفرق يؤثر على المجتمع ويتفاعل معه المواطن… يقود إلى تماسك النسيج الاجتماعي.

الذين يستخدمون كرت القبيلة من أجل تحقيق أهدافهم دون النظر الى العواقب هم اس البلاء… هذا الكرت البغيض سيؤدي إلى تدمير البلاد.. البناء القائم على أسس قبلية او جهوية قابل للانهيار …
الحل يحتاج إلى توحيد الجهود نحو نبذ القبلية مع وجود آليات حكومية تدفع بتلك الجهود عبر أدوات تنفيذية مؤثرة تمزق خطاب الكراهية….
مازلنا فى مربع الحروب الأهلية يشعلها البعض باحياء الفتن النائمة… الوضع أصبح لا يحتمل من دارفور إلى ولاية النيل الأزرق من قيسان للرصيرص حيث اشتد الصراع القبلي الذي انتج العنف المباشر الذي من خلاله تم القتل والحرق وامتد العنف الدموي المدمر من قيسان غرب النيل الأزرق منطقة اداسي إلى قنيص شرق بمحلية الرصيرص… ما حدث يؤكد هناك من يقومون بتعميق خطاب الكراهية مما أدى إلى زعزعة الأمن الذي عجزت حكومة الاقليم على احتواءه…
ربنا يبعد عن البلاد الفتن ما ظهر منها وما بطن

&أخذت أفكر فيما تفعله العنصرية فينا .. وكيف تشوه الأوطان في أعيننا بلا ذنب ترتكبه الأوطان

أثير عبد الله النشمي
حسبي الله ونعم الوكيل ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
Ameltabidi9@gmail.com

أكتب تعليقك هنا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.