آخر الأخبار
The news is by your side.

الثقافة تحتفل بتكريم البروفيسور موسي حامد بمركز العز بن عبدالسلام

الثقافة والإعلام تحتفل بتكريم البروفيسور موسي حامد بمركز العز بن عبدالسلام

الخرطوم : عبدالرحمن الكيال

شهد وزير الثقافة والإعلام ، دكتور جراهام عبدالقادر ، بقاعة الشارقة بالخرطوم ، فعاليات تكريم البروفيسور موسي عبدالله حامد ، من قبل مركز العز بن عبدالسلام .

وأكد وزير الثقافة والإعلام ، دكتور جراهام عبدالقادر ، أن الإحتفال بالعلماء هو إحتفال بنجوم وقامات الوطن التي قدمت الكثير دون كلل أو ملل، مشيرا لعلماء السودان الذين نشروا العلم في السودان والعالم العربي والأفريقي.

وأشاد الوزير ، بمركز العز بن عبدالسلام ، وإهتمامه بالعلماء فضلا عن دوره في نشر الثقافة والتراث السوداني ، واصفا البروفيسور عبدالله موسى بترسانة المعرفة والعلم .

ووصف جراهام ، أم درمان بقعة المهدى ، التي إحتضنته بالمباركة لما تفردت به من ثقافة وفنون في شتى ضروب الإبداع ، فضلا عن المسحة الدينية التي تصبغ إنسانها .

وأشار الوزير ، إلى أن مركز العز بن عبدالسلام ، أضحي عنوانا للنهضة الثقافية بالسودان ، وأنه سيكون محط إهتمام الوزارة ، منوها إلى أن النهضة عنوان الشعوب المتقدمة ، ذاكرا أن الوزارة تدعم الكتاب ، مشيرا لعنوان معرض الخرطوم الدولي في دورته السابقة (الكتاب للجميع) .

وجدد الوزير ، سعي وزارته لدعم المكتبات المركزية بالكتب، وذلك من خلال القوافل الثقافية التي تجوب الولايات في هذا العام .

من جانبه إستعرض البروفيسور علي محمد شمو ، رئيس أمناء المنظمة ، كيفية إنشاء المركز في العام 2005م .

وأشار شمو ، إلى أن المركز يخدم أغراضا ثقافية متعددة ، متحدثا عن الجائزة وتوقفها ثم إستئنافها في العام 2021م ، لافتا إلى أن المركز لم يفلح في إقناع الشباب بالتقديم للجائزة التي خصصت لفئتهم

وأوضح رئيس أمناء المنظمة ، أن إتجاه اللجنة ، التخفيف من شروط المنافسة حفزا وتشجيعا للشباب للمشاركة فيها، معتبرا أن السودان بلد العلم والحضارة والتأريخ المجيد، يزخر بالعلماء الأماجد.

وإستعرض البروفيسور شمو ، سيرة العز بن عبد السلام ، الحافلة بالعطاء والإنجاز في علوم الفقه والشريعة والتفسير ، منوها إلى توليه القضاء في مصر .

وإمتدح رئيس أمناء المنظمة ، في ختام حديثه الفائزين جميعا ، مثنيا بشكل أخص على المكرم بروفيسور موسى عبد الله حامد.

إلى ذلك حيا البروفيسور عز الدين موسى ، رئيس اللجنة التنفيذية للجائزة ، الحضور الكريم ، واصفا الوزير بالمثقف المستنير ، داعيا العلماء السودانيين إلى المبادرة بتقديم أنفسهم للآخر بجرأة ، وأن يقيموا أنفسهم تقييما يستحقونه قبل أن يقيمهم الآخرون.

وأكد موسي ، مضي المركز قدما في نشر الثقافة وإحياء التراث ونبذ الكراهية ومحاربتها ، معتبرا أن المكرم من المميزين الذين خدموا الفكر والثقافة لستة عقود من الزمان ، وواصفا إياه بالعالم الشامل.

وفي ختام المناسبة ، كرم وزير الثقافة والإعلام ، ورئيس مجلس أمناء المنظمة، ورئيس اللجنة التنفيذية للجائزة ، البروفيسور موسى عبد الله حامد ، الفائز بالدورة الخامسة.

يذكر أن فعاليات التكريم ، جاءت بحضور رئيس مجلس الأمناء ورئيس اللحنة التنفيذية للجائزة ، وبرعاية كريمة من وزارة الثقافة والإعلام .

شارك على
أكتب تعليقك هنا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.