آخر الأخبار
The news is by your side.

إستطلاع يظهر فقدان شعبية نائب الرئيس الكيني في عدد من المناطق

إستطلاع يظهر فقدان شعبية نائب الرئيس الكيني في عدد من المناطق

نيروبي : حسن إسحق

أظهر إستطلاع رأي جديد ، أن نائب الرئيس ويليام روتو ، فقد شعبيته في المناطق الساحلية والشمالية ونيانزا.

مما زاد من سعيه لتحقيق تقدم قبل إنتخابات 9 أغسطس المقبلة.

وأشار الإستطلاع الذي أجرته إتجاهات وإنسايتس لأفريقيا (TIFA) ، والذي صدر يوم الخميس الماضي ، إلى أن شعبية روتو ، في المنطقة الساحلية إنخفضت من 34 % إلى 26 % بين الفترة من فبراير إلى أبريل 2022م.

من ناحية أخرى، إنخفضت شعبيته بنسبة 2 % في نيانزا من 23 % إلى 21 % بينما إنخفضت في المنطقة الشمالية بنسبة 13% (من 44 % إلى 31 %)، مع ذلك إكتسب روتو ، في إقليم الوادي المتصدع بنسبة 9 % (من 61 % إلى 70 %) ، مع قفزة أخرى في جبل كينيا والشرقية السفلى بنسبة 4 % في كل منطقة.

فيما إكتسب منافسه رئيس الوزراء السابق رايلا أودينغا ، شعبية بنسبة 5 % منذ آخر إستطلاع أجرته TIFA ، في فبراير 2022م.

وحقق رئيس الوزراء السابق ، مكاسب كبيرة في المنطقة الشرقية السفلى (بنسبة 24 %)، في نيانزا (بنسبة 8 %) وكذلك في الساحل والشمال والغرب مما يشير إلى زيادة بنسبة 6 % في كل منها.

ومع ذلك، تضاءل دعمه في الوسط المتصدع من 14 % إلى 8 %، وخسر ست نقاط، بشكل عام،

كان يُنظر إلى روتو ، على أنه المرشح الأكثر شعبية بنسبة 39% مقابل 32 % من رايلا ، مع 16 % من الناخبين المترددين،

جدير بالذكر أن البحث الذي يعكس القضايا الرئيسية المتعلقة بالإنتخابات العامة المقبلة، كانقد أجري في الفترة من 22 أبريل إلى 26 أبريل 2022م.

شارك على
أكتب تعليقك هنا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.