آخر الأخبار
The news is by your side.

عاصفة الإقالة تقتلع لوبتيجي ..!.. بقلم: الخير صالح

ما الذي حدث ؟ إقالة جولين لوبيتيجي عن تدريب ريال مدريد . هل كان الجميع مضطرًا لأثبات أنه يستحق الإقالة ؟ بالطبع : نعم . الواقع المزرى يُجيب على السؤال أدناه . فماذا ينتظر آنصار ريال مدريد من مدرب خسر أمام إشبيلية ، ثم إنحنى لعواصف سيسكا موسكو العتيدة ، ثم إتى محلياً ليكمل مسلسل كوارثه أمام ألافيش وليفانتي ـ لينهدم عرشه في الكلاسيكو بخماسية مع الرأفة أمام برشلونة ، الهزيمة المُذلة التي لم يستطيع أحد ما هضمها في بادرة إعادت لنا أيام مورينيو حينما نال نفس الخماسية على يد برشلونة . ليكتب جولين لوبيتيجي تأشيرة خروجه مبكراً عن قلعة الأبطال .

هل إقالة الرجل تعني بان الأزمة قد إنجلت وولت ؟
بالطبع : لا ـ الواقع يقول ذلك، فريق ريال مدريد يصنع الفرصة تلو الآخرى لكن المثلث الهجومي لايسجل ؛ هناك سوء في إنهاء الهجمة إلى شباك الخصوم . إذن : أين معوض كريستيانو رونالدو ؟ اسألوا بيريز هذا السؤال بعد ان رحل رونالدو الى تورينو ، الجميع كان ينتظرنافذة ريال مدريد بشغف ليسمع هوية اللاعب الجديد الذي سيكون خليفة لصاروخ ماديرا ! ما الذي حدث بالضبط ؟ لا كيليان مبابي إتى ، ولا إيدين هازارد تم ضمه ، ولا ماورى إيكاردي قد لحق ببعثة الفريق الابيض ، في ظل مبالغة دانيال ليفي في سعر هاري كين ! إذن أين خلفية رونالدو ؟ هو ماريانو دياز الذي إستولى على عرش الرقم 7 لكنه لم يظهر لنا اى ردة فعل لنتنبأ فعلياً بانه خليفة رونالدو .

فلوريتينو بيريز لم يتبضع سوى بالحارس تيبوا كورتوا في ظل تحسن أداء كيلور نافاس ، والظهير الايمن الفاروا اودر يوزولا . إذن نية بيريز أنه يُريد تنمية الشباب ، لكنه لا يمتلك إدنى حبل صبر للمدرب المُقال جولين لوبتيغي .

فبعد 14 مباراة مُنذ تسلمه قيادة البيت الأبيض الملكي بعد شد وجذب حدث ابان تعاقد إدارة النادي وهو في عصمة منتخب اللاروخا حزم الرجل حقائبه مطروداً من ريال مدريد بعد سلسلة نتائج كارثية مع ريال مدريد ليلقي الرجل مصرعه مثلما سابقيه

أكتب تعليقك هنا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.