آخر الأخبار
The news is by your side.

تقرير يشير الي صعوبة  عدم حصول الرئيس اوهورو علي حزمة التقاعد 

 

تقرير يشير الي صعوبة  عدم حصول الرئيس اوهورو علي حزمة التقاعد 

سوداني بوست : نيروبي 

اشار تقرير الي وجود مؤشر  ربما يجد الرئيس الكيني أوهورو كينياتا بعدم الحصول على حزمة تقاعده على النحو المنصوص عليه في قانون استحقاقات التقاعد الرئاسي (2003)، وتشير أحكام المادة 6 (1) إلى أنه لا ينبغي للرئيس المتقاعد أن يشارك بنشاط في أنشطة أي حزب سياسي بعد ستة أشهر من تقاعده.

والجدير بالذكر أن حلفاء أوهورو رأوا أنه “أصغر من أن يتقاعد” وأن الرئيس هو أيضا رئيس مجلس تحالف أزيميو لا أوموجا المنافس في الانتخابات الرئاسية، اضاف التقرير من المتوقع ان يكون لاهورو تأثير على عملية صنع القرار في المجلس، وهذا يتعارض مع أحكام المادة 6 (1) من القانون. 

وتشمل الظروف الأخرى التي قد تؤدي إلى تفويت الرئيس للحزم ما يلي، ان تقرر الجمعية الوطنية، بناء على اقتراح يحظى بتأييد أصوات ما لا يقل عن ثلثي الأعضاء، أنه لا يحق للرئيس المتقاعد أو زوجته الباقية على قيد الحياة الحصول على كل أو أي جزء من المزايا التي يمنحها هذا القانون. 

يحدث هذا على أساس أن الرئيس المتقاعد توقف عن شغل منصبه بسبب تصرفه في انتهاك متعمد للدستور، أو كان مذنبا بسوء السلوك الجسيم، ويجوز أيضا حرمان الرئيس من مزاياه إذا أدين بجريمة وحكم عليه بالسجن لمدة ثلاث سنوات أو أكثر، دون خيار دفع غرامة.

وثمة سيناريو آخر يتمثل في أن الرئيس المتقاعد الذي يحق له الحصول على الاستحقاقات الممنوحة بموجب هذا القانون يشغل أي منصب معين أو انتخابي في الحكومة التي يرتبط بها معدل أجر أو في إطارها، بخلاف المعدل الاسمي، قد تخفض الاستحقاقات  التي يستحقها بمبلغ هذه المدفوعات.

سيتقاضى الرئيس كينياتا راتبا مدى الحياة قدره 1.2 مليون شلن كيني شهريا عندما يتقاعد من منصبه. ويحق للرؤساء المتقاعدين الحصول على 80 في المائة من دخلهم الداخل في حساب المعاش التقاعدي – وهو ما يمثل عادة 60 في المائة من رواتبهم الإجمالية. 

وقد تحدث أصدقاء أوهورو المقربون وحلفاؤه علنا أن الرئيس قد لا يترك السياسة النشطة حتى عندما تنتهي ولايته في 9 أغسطس، ومن المتوقع أيضا أن يحصل على مكافأة لمرة واحدة قدرها 34.6 مليون شلن كيني تدفع له في نهاية فترة ولايته كرئيس. 

شارك على
أكتب تعليقك هنا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.